بمراكش: تنظيم النسخة الخامسة من السباق الدولي على الطريق

بمراكش: تنظيم النسخة الخامسة من السباق الدولي على الطريق

تفعيلا لبرنامجها السنوي الحافل نظمت جمعية التنمية و التضامن بلا حدود بمراكش الدورة الخامسة من السباق الدولي على الطريق يومه الاحد 26-02-2023 ، تحت شعار: سباق لدعم الوحدة الترابية

عرفت نسخة هاته السنة انفتاحا على العالمية استشرافا للمستقبل الواعد لخطوات مراكش الدولية بشراكة مع مجموعة مدارس السكينة للتعليم الخصوصي و بتعاون مع كلية العلوم السملالية، التي شارك طلبتها بكثافة تحضيرا و تنظيما و اعلاميا؛ وذلك تعبيرا عن انخراطهم ومساهمتهم في التعريف بالقضايا العادلة لوطنهم

أعطيت انطلاقة السباق على الساعة التاسعة و النصف صباحا من ساحة الحادي عشر نونبر امام مكتب البريد بجليز بمشاركة كل الفئات العمرية وحوالي 2500 عداء وعداءة من المغرب وبعض الدول على مطاف 5 كلمترات سيدات و 10 كلمترات مختلطة شاركت فيرهذا العرس الرياضي الكبير في دوراته السابقة أسماء وازنة و بارزة في العدو الريفي كمنتصر زاغو جواد العريس و هشام لقواحي تخللت افتتاح هذه الدورة كلمة ترحيبية للسيدة فتيحة الهودزي، رئيسة الجمعية المنظمة ومديرة السباق معبرة عن سعادتها بالتالق والنجاح و الاشعاع الدي يحظى به السباق و مساهمته القوية في تحقيق الاشعاع السياحي الدولي لمدينة مراكش كارض للسلام و الانفتاح والتظاهرات والملتقيات العالمية موجهة تشكراتها لولاية جهة مراكش آسفي وولاية امن مراكش ومجلس الجهة المجلس الجماعي للمدينة ومجالس مقاطعات مراكش المديرية الجهوية للصحة والوقاية المدنية ومندوبية التربية الوطنية و الادارة التقنية للاستاذ محمد قرواش و اعضاء اللجنة المنظمة وفريق المتطوعين؛ كما خصت بالشكر ممولي الحدث كل من مجموعة مدارس السكينة كلية العلوم السملالية وشركة اسطا وشركة صوجفريم وشركة تينمار وشركة سيدي حرازم؛ كما حيت روح و نفس المواطنة والاعتزاز بقيم الوطن و بثوابته في كل برامج الجمعية و اضافت المتدخلة ان المغرب حقق مكاسب دبلوماسية رياضية واثقة بايمانه بأهمية الرياضة في خدمة القضية الوطنية حيث نجحت المملكة في تشبيك و نسج علاقات و طيدة في المجال الرياضي مع مجموعة من الاتحادات الأفريقية و العودة المميزة للمغرب في المكتب التنفيذي للاتحاد الافريقي مند 2004 ناهيك عن مكانة الحضور القوي للدبلوماسية الرياضية المغربية النشطة في خدمة لقضايانا العادلة و اردفت قائلة إن الدبلوماسية المهمة التي قادها جلالة الملك بفضل تطوير القطاع الرياضي مكنت بلدنا من التنظيم او الحضور او المشاركة في كل المحطات و المنافسات الدولية و القارية ايمانا منه بان الرياضة بين الشعوب تجسد علاقة تاثير و تاثر في كل المناحي و عرض مختلف الآراء و الافكار مع تعزيز مكانة و ريادة المغرب في المحافل الدولية و تحصين مكتسبات وطننا و على رأسها قضية الصحراء و ما تشهده من اعترافات دولية متسارعة مؤكدة على التألق الباهر للدورة. و تم بالمناسبة تنظيم قرعة بين الأبطال العدائين سلمت خلالها عشرون جائزة و هدية لتشجيع انخراطهم و تحفيزهم على المشاركة الرياضية المواطنة وتنظيم عروض ترفيهية للأطفال و مسابقة في الصباغة المائية و فقرات تراثية ووصلات فنية من الفلكلور المحلي المراكشي حيث اسدل الستار على فعاليات الاحتفالية الرياضية بتالق و فوز كل من العداءات ليلى سكيرج و شيماء بنعكاب و نديرة بنعبادي بالصفوف الثلاثة الأولى في سباق الخمس كلمترات اناث و كل من غيثة لعسير دعاء لعناني كيارا تفولي (فرنسا) بسباق العشر كلم اناث و رحال بوشفار و زكرياء اكدرو و المحجوبي العيد في سباق العشر كلم الخاص بالذكور. هدا و اجمع كل الحضور على قوة و متانة التنظيم و على التدبير الأمثل للمقاربة التشاركية.

المراسل : محمد المغافري

Partager cette publication

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *